ما هو تقسيم الأسهم وما الفوائد المتوقعة منه

share split

تابعنا على ⬇️ السوشيال ميديا 😎

هل سمعت مؤخراً عن الانقسامات التي جرت في أكبر وأفضل الأسهم التكنولوجيا الأمريكية؟ من المؤكد أنك سمعت عن تقسيم الأسهم خاصة أن العالم المالي قد ضج بها، فتجد بعض المستثمرين ينصحون نظرائهم بالتوجه والاستثمار في الأسهم الجديدة المنقسمة، بينما قسم آخر يدعو للتروي.

ولكن هناك طيف واسع من المستثمرين الذين إلى اليوم لم يعرفوا ماهو تقسيم الأسهم ولا الهدف منه وآلية القيام بذلك، فإن كنت من هذه المجموعة هنا سنوضح كل ما يتعلق بالتقسيم، فهيا بنا:

🥇 أفضل وسيط لتداول الاسواق المالية

تقييمنا للوسيط :
4.8/5

أفتح حساب وابدأ الاستثمار اليوم
أختر نوع الحساب ⬇️

0٪ عمولة على التداولات

$25،000 تمويل مبدئي مجاني

100٪ حساب تداول حلال

ماذا يعني تقسيم الأسهم؟

إن عملية تقسيم الأسهم هو إجراء تتخذه إدارة الشركات بهدف زيادة عدد أسهم الشركة، وهذه العملية تقوم على تقسيم كل أسهم موجود لها إلى عدة أسهم وبالتالي تزداد أعداد هذه الأسهم وبالمقابل ينخفض سعر السهم الناتج.  فبعد ان  تتمّ عملية التقسيم كل سهم إلى سهمين مثلا، يصبح لكل مساهم ضعف عدد الأسهم التي كانت لديه.

لنفترض أن سعر أسهم الشركة XX قبل التقسيم كان 150$ فرضاً، وأن التقسيم جرى 3 إلى واحد؛ أي كل أسهم أصلي تم تقسيمه إلى ثلاثة يكون سعر كل أسهم ناتج من عملية التقسيم هو 50$. ففي حال كنت تملك 10 اسهم بقيمة 1500$ قبل التقسيم ستبقى محافظاً على القيمة نفسها ولكن ستمتلك 30 سهم.

تقسيم الاسهم

ما هي ايجابيات وسلبيات تقسيم الأسهم؟

الإيجابياتالسلبيات
فرصة لتحسين سيولة الشركةمن الممكن أن يسبب التقسيم بزيادة تقلب أسعار الاسهم
.يسهل على المستثمر موازنة محفظته الاستثماريةلا تقوم كل عمليات التقسيم بزيادة أسعار الأسهم.
يسهل عمليات البيع والشراء
غالباً ما يدفع سعر الأسهم وقيمتها نحو الارتفاع

هل يعتبر تقسيم الأسهم أمراً جيداً أم سيئاً للمستثمرين ؟

هذا يعتمد على المستثمر والسهم الذي تم تقسيمه، فإن كان المستثمر بالأصل يمتلك 20 سهماً “أسهم شركة تسلا على سبيل المثال والتي تم تقسيمها مؤخراً” قبل التقسيم ستبقى قيمة استثماره في ابل نفسها ولكن سيزيد عدد أسهمه. أما المستثمر الذي يرغب في شراء أسهم الشركة ولم يستطيع مسبقاً بسبب ثمن السم المرتفع فستكون خطوة التقسيم إيجابية له.

وبشكل عام لا يجب أن يقوم المستثمرين ببيع اسهمهم بعد قيام الشركة بتقسيمها لأن التقسيم قد يكون نقطة تحول إيجابية للسهم تدفعه نحو المزيد من الأرباح في الفترات القادمة، وهو ما نلاحظه بشكل جلي في المكاسب القوية الحاصلة بعد تقسيم أسهم شركة أبل وتسلا .

تعرف على اغلى سهم في العالم

يسأل المستثمرين ايضا عن: كيف افتح محفظة استثمارية

كيفية تقسيم الاسهم، وهل يوجد قاعدة لها؟

حتى نفهم طريقة تقسيم الأسهم جيداً دعنا نجيب على الاسئلة التالية التي يفكر فيها معظم المستثمرين الجدد والمتمرسين:

ما هي الشركات التي تقوم بتقسيم الأسهم؟

كل الشركات التي يتم تداول أسهمها بشكل علني في أسواق البورصة العالمية يمكنها القيام بخطوة تقسيم الاسهم، حتى أسهم الشركات التي تقوم على رأسمال يتجاوز المليارات. على سبيل الذكر شركة تسلا التي قامت بتقسيم أسهمها والتعامل بالأسهم المقسمة في 31 أغسطس / آب من 2020.

واليوم الشائع في السوق المالي أن التقسيم يحدث ضمن شركات التكنولوجيا مثل تسلا كما ذكرنا سابقاً.يسأل المستثمرين ايضا: كيف اشتري اسهم في أبل.

متى تقوم الشركات في تقسيم أسهمها ولماذا؟

لا يخفى على أحد أن الشركات تنمو وتكبر مع قيامها بعمليات الاستحواذ أو من خلال عملية إعادة شراء الاسهم، ولكن عندما تصل الشركة إلى نقطة يصبح فيها قيمة السهم الواحد مرهقة ومكلفة بالنسبة للمستثمرين، يتم تداول الأسهم من قبل عدد أقل من التجار و بالتالي يتم التأثير على سيولة الأسهم في السوق.

لذلك وحتى تحافظ الشركة على مستوى سيولة معينة تقرر أن تقوم بتقسيم الأسهم حيث تُحافظ على قيمتها الاستثمارية ولكن تجعل اسهمها أكبر بمقدار الضعف، أو 3 أضعاف أو أكثر. وهذا يعني أسهم أكثر بسعر أقل بالتالي سيولة أكبر وكل ذلك دون أن تتأثر القيمة السوقية للشركة.

عندما اقر الملياردير إيلون ماسك تجزئة سهم تسلا  حصل المساهمين المسجلين على  أربعة أسهم إضافية!

وبذلك تخطت القيمة السوقية لشركة تسلا مبلغ يقدر  بأكثر من 279 مليار دولار، ما يعني أنها تجاوزت قيمة شركتي تويوتا موتور وفورد موتور مجتمعين!

طريقة تقسيم الأسهم ؟

الأمر الشائع في السوق المالي هو تقسيم الأسهم بالتجزئة التقليدية أي بأحد الطرق التالية:

  • 2 مقابل 1: أي تحصل على سهمين مقابل كل سهم تمتلكه.
  • 3 مقابل 1: أي تحصل على 3 أسهم مقابل كل سهم لديك.
  • 3 مقابل 2: أي تحصل على ثلاثة أسهم مقابل كل سهمين لديك.
  • 4 مقابل 1: ستحصل على أربعة أسهم مقابل كل أسهم لديك وهو بالتحديد التقسيم الذي اتبعته شركة أبل في 2020
  • 5 مقابل 1: ستحصل على 5 أسهم مقابل كل سهم تمتلكه، وهو التقسيم الذي اتبعته شركة تسلا في أغسطس 2020.
  • 7 مقابل 1: سبعة اسهم لكل سهم تملكه وهو تقسيم اتبعته شركة أبل سنة 2014.
تقسيم الاسهم
شراء الاسهم:تسلا

ما هي الأسهم التي يتوقع أن تقوم بالتقسيم خلال الفترة القادمة؟

خلال الفترات القادمة يتوقع الخبراء المراقبين لمؤشر S&P500 أن تقوم 9 من الشركات الكبيرة بالسير خلف خطى أبل وتسلا والشركات هي :

  • شركة الفابيت ، Alphabet وهي الشركة الأم غوغل والتي يبدو أنها اليوم جاهزة تماماً لتخوض عملية الانقسام بسلاسة خاصة أن سعرها في الأسبوع الأول من نوفمبر / تشرين الثاني كان قد لامس سعر 1755$، وهو الهدف الذي سترغب في الانقسام عنده. أقرا شراء أسهم في شركة جوجل.
  • شركة أمازون Amazon شهدت خلال السنة الماضية ارتفاعاً كبيراً في قيمة سهمها الذي وصل في الأسبوع الأول من نوفمبر 2020 إلى قيمة 3200$.
  • شركة NVR التي تعمل في الخدمات العقارية والمصرفية، تجاوز سعر سهمها الواحد قيمة 4250$ خلال بداية نوفمبر من 2020.
  • شركة Chipotle Mexican Grill مؤهلة بشكل كبير للانقسام بعدما تخطت قيمة أسهمها في نوفمبر سعر 1300$.
  • شركة Equinix وصل سعر سهمها في شهر نوفمبر 770 ويعتقد أن الشركة تتجه نحو تقسيم الأسهم لزيادة السهولة.
  • شركة Bio-Rad Laboratories وصلت قيمة السهم إلى 630$ وهي من الشركات التي قد تقسم أسهمها خلال 2020 – 2021.
  • شركة Regeneron Pharmaceuticals ريجينيرون التي تعمل في مجال التقانة الحيوية، وصل سعر سهمها إلى 550$ في شهر نوفمبر 2020 ويتوقع أن تقوم بعملية تقسيم الأسهم.
  • شركة  Charter Communications العاملة في مجال الاتصالات، وتجاوز سعر سهمها في نوفمبر 2020 قيمة 630$.
  • شركة BlackRock والتي تعتبر من الشركات المرشحة للتقسيم مع تجاوز قيمة سعر سهمها 659$.

شارك هذه المقالة مع اصحابك 🔔

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

افضل شركات التداول لعام 2021

🥇

🥈

🥉

منظمة من قبل 8 هيئات رقابة من ضمنها هيئة تنظيم الخدمات المالية لسوق أبوظبي العالمي​

احصل على أقصى استفادة من أموالك!
تلقي نفس النصائح التي استخدمتها والتي ضاعفت ارباحي!

تابعنا على السوشل ميديا

اجدد المقالات

قبل أن تذهب, أقرا المزيد من المقالات بمواضيع تهمك...